سمنة الأطفال

ان الدراسات الكبيرة المنشورة في ابريل الماضي بالولايات المتحدة قامت بتحليل 147 بحثا منشورا في علاج السمنة المفرطة وأثبتت ان التدخل الجراحي لعلاج السمنة أكثر كفاءة من الطرق غير الجراحية الأخرى للنزول بالوزن.
وحذر د.الشرف من أن الطامة الكبرى في السمنة المفرطة الآن هي الارتفاع المتزايد للسمنة المفرطة في الاطفال وسن الأحداث، إذ تضاعف المعدل ثلاث مرات خلال السنوات الثلاثين الماضية وتضاعفت نسبة السمنة المفرطة من %4 العام 1971 الى %15 في العام 2007 بالولايات المتحدة الامريكية، مشيرا إلى أن ما لايقل عن %50 من الاطفال والاحداث المصابين بالسمنة المفرطة مصابون بالمتلازمة الايضية وهي عدم استجابة الجسم للانسولين، وارتفاع ضغط الدم، وارتفاع نسبة الدهون وعادة يكونون مصابين ايضاً بما يسمى سمنة البطن. فضلاً عن مشاكل السمنة الاخرى ما يعني ارتفاع نسبة الامراض والوفيات في هذه الشريحة من المجتمع.
ورأى د. الشرف ان ما يقل عن ثلث سكان اوروبا وامريكا سوف يصابون بمرض البول السكري من النوع الثاني بسبب ارتفاع معدلات السمنة لدى الاطفال كما ان المعدل العام للوفيات سيتضاعف عند بلوغ هؤلاء المصابين بالسمنة المفرطة العقد الرابع في اعمارهم.

رأيك في الموضوع

تأكد من ادخال المعلومات في المناطق المشار إليها ب(*) . علامات HTML غير مسموحة

Copyright 2013 Doctor Khalid Al-Sharaf All Rights Reserved

Marketing and Web Solutions beIN Media